التخطي إلى المحتوى

شروط قبول العبادة تتيح لك إمكانية الحصول على الأجر والثواب.. كما أن هناك العديد من الأسس التي ينبغي على الفرد المسلم اتباعها لينال أعلى الدرجات ويتقرب إلى الله -عز وجل- وعبر الفقرات المقبلة سنتعرف على هذه الشروط.

شروط قبول العبادة
  • أن يتوافق العمل مع الشريعة الإسلامية.
  • الإخلاص في العمل.
  • الطهارة
علامات قبول العبادات
  1. المداومة على أداء العبادات.
  2. عدم العودة إلى الذنوب.
  3. استصغار الأعمال.

اقرأ أيضًا: تحميل القرآن الكريم كاملا بصوت مشاري بن راشد العفاسي mp3 quran

شروط قبول العبادة

شروط قبول العبادة والطاعات
شروط قبول العبادة والطاعات

من منا لا يرغب في الحصول على كامل الأجر والثواب.. وأن يتقرب إلى الله -عز وجل- على النحو الذي يرضيه، وإليكم أهم شروط قبول العبادة فيما يلي:

  1. الإخلاص في العبادة: حيث إن الإخلاص في العمل وأن يكون نابعًا من قلب صادق سيجعلك تحصل على أعلى الدرجات.. وتتقرب إلى الله -تعالى على النحو الذي يرضيه؛ تطبيقًا لمبدأ إنما الأعمال بالنيات.
  2. العمل لوجه الله: فينبغي أن يكون الغرض من أداء العبادات والطاعات هو الحصول على رضا الله لا رضا العباد.. فالعديد من الأشخاص يمارسون العبادات بغرض الحصول على إعجاب من حولهم من بني البشر والتفاخر بأداء الطاعات.
  3. أداء العبادات الخفية والعلنية: إذ توجد بعض العبادات الخفية التي لا يجوز أن تُخبر أحدًا بها.. والتي تتمثل في إخراج الصدقات والزكاة؛ لأنه في حال أن أخبرت أحدًا بها فسيكون ذلك بدافع التفاخر.. وبالطبع لن تحصل حينها على الأجر والثواب.
  4. التوافق بين العمل والشريعة الإسلامية: فينبغي أن يتم القيام بجميع الأعمال.. بالاستناد لما ورد في أحكام القرآن الكريم والشريعة الإسلامية وسنة الحبيب المصطفى -صلى الله عليه وسلم- باعتبارها الدساتير التي تسير بها حياة المسلمين في كل مكان وزمان.

علامات قبول الطاعات والعبادات

علامات قبول الطاعات والعبادات
علامات قبول الطاعات والعبادات

عقب الاطلاع على أهم شروط قبول العبادة.. قد ترغب في التعرف على العلامات التي تدل على أن تلك الطاعات قد تقبلها الله -عز وجل- خالصةً منك، وإليك أهم العلامات التي تشير لذلك في الآتي:

  • المداومة وعدم الانقطاع: في حال أن لاحظت أنك أصبحت مداومًا على فعل الطاعات والعبادات على النحو الذي يرضي الله -تعالى- فتلك علامة أكيدة.. على أن الطاعات والعبادات التي تؤديها قد تقبلها الله منك وأنك قد حصلت على الأجر والثواب.
  • عدم العودة إلى الذنب بعد التوبة: من المتعارف عليه أن كل ابن آدم خطاء.. وخير الخطائين التوابين؛ لذا ففي حال أن امتنعت لوقت طويل عن القيام بالمعاصي والأفعال الخاطئة التي كنت تمارسها فيما مضى.. وأصبحت ملتزمًا بالتوبة النصوحة الخالصة إلى وجه رب الكون -عز وجل- فهذه علامة واضحة على أن أغلب الأعمال الصالحة التي تقوم بها هي من الأعمال المتقبلة بإذن الله.
  • استصغار العمل: إن كنت ترى أن الأعمال الصالحة التي تمارسها ليست كافية أو مرضية بالقدر الذي تسعى إليه من وجهة نظرك.. فهذه دلالة على أنك ترغب في الحصول على المزيد من الطاعات والأجر والثواب، وهي علامة كذلك على أنك قد نلت الأجر من الله -عز وجل- ولاسيما الرضا وتقبل تلك الأعمال.

بعد الاطلاع علي شروط قبول العبادة اقرأ أيضًا: تحميل أذكار الصباح والمساء مكتوبة

دلالات قبول الطاعات

دلالات قبول الطاعات
دلالات قبول الطاعات

إلى جانب علامات قبول العبادات السابق الإشارة إليها.. نجد أن هناك المزيد من الدلالات الأخرى التي يمكن من خلالها التعرف على أنك تسلك الطريق الصحيح في أداء العبادات.. والتي وردت فيما يلي:

  1. التواضع في الطاعة: على الرغم من كثرة الأعمال الخيرة والصالحة التي يقوم بها الشخص السوي.. فستجده متواضعًا غير متعالي ومتفاخر بتلك الطاعات، بل ستجده دائمًا يسعى إلى أداء المزيد منها.. لأنه يشعر بالتقصير وبأن ما يقدمه لا زال غير كافيًا للحصول على الأجر والثواب والمكانة العالية عند رب الكون -جل وعلا-.
  2. حب الطاعات: إن وصلت إلى الدرجة التي تشعر فيها بأنك أصبحت تنفر من المعاصي.. على الرغم من كثرة المغريات المتاحة أمامك؛ فاعلم أن الطاعات التي تقوم بها صارت متقبلة عند الله -سبحانه وتعالى- لأن العبد الذي يقبل الله -عز وجل- عباداته سيحبب لقلبه فعل الأعمال الصالحة بدلًا من المعاصي والذنوب.
  3. كثرة الاستغفار: في حال أن كنت كثير الاستغفار.. ولسانك رطب بذكر الله -جل وعلا- فتلك علامة واضحة على أنك من المقبولين عند رب العباد.
  4. حب الصالحين: إن أردت مجالسة الصالحين دونًا عن أصدقاء السوء.. فتلك علامة أخرى على أنك تسلك الطريق الصحيح في أداء العبادات على النحو الذي يرضي رب المخلوقات؛ لأنك في هذه الحالة ستحاول تلاشي أتفه الأسباب التي قد تقودك إلى الوقوع في المحظورات.. أو الأقدام على القيام بأيٍ من الأعمال الخاطئة أو المعاصي التي تغضب الله -عز وجل- أو تُبعدك عنه.

اقرأ أيضًا: أفضل تطبيقات دينية

مما سبق نجد أن شروط قبول العبادة.. تتمثل في الإخلاص في العبادة وموافقة العمل الذي ستقوم به مع الشرع الذي أمر به الله -عز وجل- إلى جانب العديد من الشروط الأخرى التي من المقرر الالتزام بها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.